رئيس الوزراء يناقش مع قيادة حضرموت ترتيبات اعادة افتتاح مطار الريان واحتياجات المواطنين الخدمية| وكالة وطن الإخبارية

رئيس الوزراء يناقش مع قيادة حضرموت ترتيبات اعادة افتتاح مطار الريان واحتياجات المواطنين الخدمية

ناقش رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، مع عدد من قيادات السلطة المحلية والتنفيذية والشخصيات الاجتماعية بمحافظة حضرموت، الترتيبات النهائية لاعادة افتتاح مطار الريان الدولي بمدينة المكلا، والمشاريع الاستراتيجية في المجالات الخدمية والتنموية والتي سيتم تنفيذها خلال الفترة القادمة.

وأكد اللقاء الذي عقد في العاصمة المؤقتة عدن بحضور نائب رئيس الوزراء الدكتور سالم الخنبشي، ان استئناف رحلات الطيران من والى مطار الريان الدولي ستتم قريبا جدا، خاصة بعد استكمال  أعمال تأهيله وتجهيزه بالكامل، بالتنسيق مع الأشقاء في قيادة تحالف دعم الشرعية، بحيث يمثل إضافة نوعية لخدمة المسافرين.

وتطرق اللقاء، الى اولويات و احتياجات المواطنين في محافظة حضرموت في الجوانب الخدمية خاصة الكهرباء والمياه، واليات التعاطي معها وفقا لمسار سريع وعاجل.

وأشاد رئيس الوزراء، بمحافظة حضرموت وأبنائها الذين أثبتوا وطنيتهم في مختلف المراحل والمنعطفات، وآخرها  احتضان حضرموت لاستئناف انعقاد جلسات مجلس النواب في مدينة سيئون، منوها بحرص  أبناء حضرموت على إسناد جهود السلطة المركزية والمحلية لتعزيز الأمن والاستقرار واطلاق عجلة التنمية.

ولفت الدكتور معين عبدالملك، الى ما يوليه  فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، من اهتمام خاص بمحافظة حضرموت، وحرص الحكومة على تنفيذ مشاريع استراتيجية بعدد من المجالات والقطاعات و إيجاد حلول جذرية للمشاكل التي تعاني منها حضرموت، وذلك بالاستفادة من إيراداتها من أجل تحقيق التنمية.

و أكد دعم الحكومة لخطط قيادة السلطة المحلية في حضرموت للمساهمة في تطوير العمل المؤسسي واستقرار الأوضاع الخدمية وترسيخ بيئة حقيقية للاستثمار والمستثمرين.. مشددا على ضرورة  تكاتف الجهود والعمل على تحديد الأولويات من أجل إحداث التنمية الحقيقية والمستدامة، وتوفير بيئة ملائمة لجذب رجال المال والأعمال والمستثمرين وتنفيذ المشاريع التنموية والاستثمارية المختلفة.

ووجه رئيس الوزراء، بالتركيز على عمل الدراسات والخطط الكفيلة بتحويل  حضرموت إلى منطقة صناعية واقتصادية، بالاستفادة من المقومات والخصائص التي تمتاز بها.. مؤكدا استعداد الحكومة وبالتنسيق مع السلطة المحلية لتقديم التسهيلات والمزايا للمستثمرين ورجال الاعمال لاقامة المشاريع في مختلف القطاعات.

من جانبه أعرب وكيل أول محافظة حضرموت عمرو بن حبريش والمشاركين في اللقاء، عن سعادتهم بلقاء رئيس الوزراء ، ومناقشة جملة من القضايا والاحتياجات والتحديات التي تواجه حضرموت، والعمل على إيجاد الحلول لتلك المشكلات والتحديات.

وأكدوا حاجة حضرموت لعدد من المشاريع وحل بعض المشكلات في المجالات الخدمية والتنموية وبمقدمتها الكهرباء، وأهمية استئناف المشاريع المتعثرة بمختلف القطاعات والاهتمام بالقطاعات السمكية والزراعية وتنفيذ المشاريع الاستراتيجية.

حضر اللقاء وزراء الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس لطفي باشريف، والنفط والمعادن أوس العود، والصحة العامة والسكان ناصر باعوم، والكهرباء والطاقة المهندس محمد العناني، والإدارة المحلية عبدالرقيب فتح، والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور حسين باسلامة، والثقافة مروان دماج، ومدير مكتب رئيس الوزراء أنيس باحارثة، وأمين عام رئاسة الوزراء حسين منصور، ونائب وزير المالية سالم بن بريك وعدد من المسؤولين المعنيين.

وكالة وطن الإخبارية

التعليقات

جاري التحميل
قم باضافة الاسم من فضلك قم باضافة البريد الالكتروني من فضلك قم بكتابة التعليق من فضلك حصل خطأ