د. معين عبدالملك خلال لقائه بالسفير الامريكي: الطريق الوحيد لمساعدة اليمن هو عبر دعم المجتمع الدولي للحكومة الشرعية| وكالة وطن الإخبارية

د. معين عبدالملك خلال لقائه بالسفير الامريكي: الطريق الوحيد لمساعدة اليمن هو عبر دعم المجتمع الدولي للحكومة الشرعية

 استقبل رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، في العاصمة المؤقتة عدن، سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن كريستوفر هنزل. 

ورحب رئيس الوزراء، بالسفير الأمريكي، واستعرض الأوضاع الأمنية والخدمية والاقتصادية والإنسانية والمعيشية في عدن والمحافظات المحررة، والبرامج المشتركة بين الحكومة الشرعية والمنظمات الدولية بينها الوكالة الأمريكية للتنمية.

وتطرق الدكتور معين، إلى تحذير مدير برنامج الأغذية التابع للأمم المتحدة ديفيد بيزلي، بشأن احتمال البدء في تعليق المساعدات الغذائية في اليمن تدريجيا هذا الأسبوع، بسبب تحويلها لأغراض غير المخصصة لها وغياب استقلالية العمل في المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية، وقال إن الطريق الوحيد لمساعدة اليمن هو عبر دعم المجتمع الدولي للحكومة الشرعية التي تعمل من أجل استعادة الثقة بالدولة وتعافي الاقتصاد الوطني وتوفير الخدمات للمواطنين اليمنيين.

وأكد أن الحكومة لا تريد إيقاف المساعدات بل تريد ممارسة المزيد من الضغط على الانقلابيين الحوثيين من أجل توزيع المساعدات وفقاً للمعايير الإنسانية، ولفت إلى أن جماعة الحوثي تقوم بنهب المساعدات المخصصة للمواطنين اليمنيين الذين يعانون بسبب الحرب، وأن أمريكا تعد إحدى الدول الكبرى في العالم وأحد الرعاة الأساسيين لعملية السلام في اليمن ومن أكبر المانحين لليمن، ويقع عليها دور كبير في تصحيح مسار تقديم المساعدات لليمنيين. 

كما أكد حرص الحكومة على إيصال المساعدات لكافة محافظات الجمهورية بدون استثناء، وأن الحكومة حريصة على تقديم كافة التسهيلات للمنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني، وجدد الدعوة لانتقال مقرات المنظمات للعمل في عدن، وأشار إلى أهمية دعم خطط الحكومة الهادفة إلى تحسين الخدمات الأساسية المختلفة ودفع المرتبات، منوهاً باعتماد الحكومة خلال الثمانية الأشهر الماضية نحو 90 ألفاً لكشوفات المرتبات في القطاع العام.

من جانبه جدد السفير الأمريكي، دعم حكومة بلاده للحكومة الشرعية في اليمن ودعم جهود الأمم المتحدة في عملية السلام وفقاً للمرجعيات والمسارات المحددة من أجل تحقيق السلام ووقف الحرب، كما أكد حفاظ الولايات المتحدة على مبادئها بشأن عمل الأمم المتحدة للحفاظ على مصداقية الجهود الأممية في اليمن.

حضر اللقاء مدير مكتب رئيس الوزراء أنيس باحارثة والسفير بوزارة الخارجية فؤاد محمد مهيوب.

هذا وقد ونوه رئيس الوزراء في مؤتمر صحفي عقده اليوم، في العاصمة المؤقتة عدن، بالدعم الأمريكي لليمن في مختلف القطاعات والمجالات وبينها الجانب الأمني، والهجرة والجوازات والمنافذ والمساعدات الإنسانية.

وقال الدكتور معين، انه ناقش مع السفير الأمريكي لدى اليمن كريستوفر هنزل، جهود التصدي للدور التخريبي الإيراني في اليمن بشكل خاص والمنطقة بشكل عام عبر استغلال إيران لأدواتها في اليمن جماعة الحوثي الانقلابية من خلال الانقلاب على الشرعية وتحويل اليمن إلى منطلق لتهديد دول الجوار والملاحة الدولية في البحر الأحمر، واستهداف المنشآت الحيوية وخطوط النفط، وكذا تم التطرق إلى كافة التطورات والتحديات في اليمن والمنطقة.
وجدد التأكيد على تمسك الحكومة اليمنية الشرعية بتصحيح مسار الوصول للسلام في اليمن، كما أكد على أهمية زيارته إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ومدى العلاقات الوطيدة والمتينة التي تربط البلدين الشقيقين، وانعكاسات النتائج الإيجابية للزيارة على استمرار الدعم الإماراتي لليمن واليمنيين في عدد من المجالات ولا سيما الخدمات الأساسية والإسهام في إعادة تصدير الغاز المسال والعمل على تعزيز عمل مؤسسات الدولة وتجاوز التحديات المختلفة، وذلك في إطار مشاركة الإمارات في تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية لإنهاء انقلاب الحوثي على الشرعية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية
وشدد على ضرورة تعزيز عمل كافة الأجهزة الأمنية والعسكرية بمختلف المحافظات المحررة ضمن غرفة عمليات مشتركة تحت إشراف الحكومة الشرعية بدعم وإسناد من قوات التحالف العربي، وكذا ضرورة تكاتف الجهود ورص الصفوف من قِبل الجميع من أجل مواصلة مواجهة عدو الجميع ميليشيا جماعة الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، وجدد التأكيد أن العاصمة المؤقتة عدن تنعم بالأمن والأمان والاستقرار وتحسن مستوى سير عمل الوزارات والمؤسسات التابعة للحكومة الشرعية من أجل تقديم خدماتها لمختلف فئات وشرائح المجتميع رغم التحديات التي تواجهها أثناء أداء مهامها والقيام بمسؤولياتها الملقاة على عاتقها

وكالة وطن الإخبارية

التعليقات

جاري التحميل
قم باضافة الاسم من فضلك قم باضافة البريد الالكتروني من فضلك قم بكتابة التعليق من فضلك حصل خطأ