مهرجان التوعية بمرض الثلاسيميا وتكسرات الدم الوراثي| وكالة وطن الإخبارية

مهرجان التوعية بمرض الثلاسيميا وتكسرات الدم الوراثي



  أقام طلاب العلاقات العامة (حملة وعي) مشروع تخرج طلاب العلاقات العامة مهرجان التوعية بمرض الثلاسيميا وتكسرات الدم الوراثي بجامعة العلوم والتكنولوجيا بصنعاء.
تضمن المهرجان الذي نظمته حملة وعي “مشروع تخرج طلاب العلاقات العامة” بجامعة العلوم والتكنولوجيا بالتعاون مع الجمعية اليمنية للثلاسيميا فقرات فنية وتوعوية بمخاطرالمرض .
وخلال المهرجان أشاد رئيس الجمعية اليمنية للثلاسيمياء وتكسرات الدم الوراثي احمد المقرمي بدور الشباب في تناول القضايا الصحية ،لافتاً إلى أهمية رفع الوعي المجتمعي بآثار المرض و مخاطره
وأوضح أنه بحسب الإحصائيات يوجد في اليمن أكثر من 40 ألف مصاب بمرض الثلاسيميا وتكسرات الدم الوراثية وأن العدد ما يزال في ازدياد متواصل نظراً لعدم المعرفة والوعي في المجتمع بمخاطر المرض ونتائجه على صحة الإنسان ،مشيراً إلى أن الجمعية ترعى أكثر من سبعة اﻻف حالة في محافظتي صنعاء والحديدة .
وأكد المقرمي أن السبيل الوحيد لوقاية وتجنب هذا المرض عن طريق الفحص ما قبل الزواج .
من جانبه حث الدكتور جمال درهم عميد كلية العلوم الانسانية بجامعة العلوم والتكنلوجيا خاصة المقبلين على الزواج منهم أن يحصنوا أنفسهم من مرض الثلاسيما وتكسرات الدم الوراثي عن طريق الفحص ما قبل الزواج.
ودعا الجهات المعنية والجمعية اليمنية للثلاسيمياء وتكسرات الدم الوراثي إلى عمل لائحة قانونية ملزمة للشباب بأجراء فحص ماقبل الزواج تجنباً للمرض ، مثمناً جهود شباب حملة وعي ونشاطهم الفاعل في توعية المجتمع بمخاطر الثلاسيمياء .
وفي المهرجان الذي قام باشراف الإعلام والتعاون مع قسم الأنشطة والخدمات وطالبات مستوى ثالث مختبرات قدمت ريبورتاج وأناشيد ومسرحيات عن معاناة مرضى الثلاسيميا والدم الوراثي في اليمن.
وكالة وطن الإخبارية

التعليقات

جاري التحميل
قم باضافة الاسم من فضلك قم باضافة البريد الالكتروني من فضلك قم بكتابة التعليق من فضلك حصل خطأ