إلى أبناء تهامة.. وزير المالية تعمد إيقاف صرف مرتباتكم | وكالة وطن الإخبارية

إلى أبناء تهامة.. وزير المالية تعمد إيقاف صرف مرتباتكم

مقالات 20-3-2020
انور أحمد بورجي

 

 

محافظة الحديدة لا يوجد لديها مسؤولين في رئاستي الجمهورية والحكومة كما لدى المحافظات الأخرى حتى الوزير الوحيد ممثل المحافظة تم إيقافه عن عمله والآن هو مريض نسأل الله له الشفاء، لذلك نجد أمور تلك المحافظات تسير على ما يرام من حيث الموازنات التشغيلية وصرف رواتب موظفيها وفي محافظة الحديدة لا يوجد فيها إلا الدكتور الحسن علي طاهر محافظ المحافظة فقط لا غير الذي للأمانة والإنصاف بذل جهود كبيرة منذ توليه مهامه كمحافظ للمحافظة وكان همه الأول صرف المرتبات لكافة موظفي المحافظة وقد وفقه الله بذلك حيث لم يمر سبعة أشهر على أدائه اليمين الدستورية لاستلام مهامه كمحافظ لمحافظة الحديدة إلا وقد صرف مرتبات موظفي سبع مديريات (الحوك , الحالي , الميناء , الدريهمي , التحتيا , الخوخة , حيس ) بالإضافة للجامعة وهيئة مستشفى الثورة النموذجي وبعدها بشهور قليلة تم الصرف لجميع الجهات بالمحافظة وبسبب قرار المليشيات الحوثية بإيقاف التداول بالعملة الجديدة،  وبعد أن وقعت شيكات مرتبات كامل موظفي محافظة الحديدة لشهر ديسمبر 2019م أوقفت وزارة المالية الصرف لكن المحافظ لم يرضخ لهذا الأمر  تابع رئاسة مجلس الوزراء وأثمرت متابعاته في إستمرار صرف مرتبات موظفي المديريات السبع التي كانت تستلم قبل إتفاق استكهلوم المشؤوم وما زال يحاول جاهدا إستخراج توجيهات جديدة من رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء بإستمرار الصرف لجميع مديريات محافظة الحديدة ولبقية الجهات التي لم تستلم بعد إلا أن وزارة المالية ما زالت حتى اليوم ترفض صرف مرتبات موظفي هيئة تطوير تهامة رغم توجيهات رئيس الوزراء بالصرف لهم، وهنا علينا ان نتسأءل أين دور أعضاء مجلس النواب والمشايخ والمسؤولين والقيادات الحزبية من أبناء محافظة الحديدة، أين دور المثقفين والناشطين الاعلاميين في إبراز معاناة الموظفين بسبب توقف صرف مرتبات المحافظة.

 
ضروري أن يتكاثف الجميع وتشكيل جبهة موحدة من أبناء تهامة على رأي وصوت واحد للضغط على من بيدهم قرار الصرف فلتكن تلك قضيتنا الأولى وهي إستمرار صرف المرتبات التي من المفترض أن يتفق الجميع حولها 
وزير المالية تعمد إيقاف صرف المرتبات هذه هي الحقيقة .
 
أنا شهادتي مجروحة بحكم طبيعة عملي ولكن أحببت التوضيح فقط لا غير بعدما زاد اللغط حيال هذا الموضوع والله من وراء القصد.

وكالة وطن الإخبارية

التعليقات

جاري التحميل
قم باضافة الاسم من فضلك قم باضافة البريد الالكتروني من فضلك قم بكتابة التعليق من فضلك حصل خطأ